PARTAGER
بعد طرد الغرب لسفراء الكرملين أو عرض إذلال مهين لآخر قيصر لموسكو.سقط تاج هيبة إمبر‍اطور بوتين
و لكن هذا السقوط لم يكن سوى نتيجة لعاصفة كييف عاصمة روسيا القديمة. الذي كاد يؤدي في جعل الدب الروسي في سبات دائم داخل مياهه الباردة و يمنعه من المرور للبحر المتوسط .
ولكن مخلب الدب إفتكة جزيرة القرم للنجاة .وهذا أدى لغضب مدير السرك أمريكا.
في نهاية قاما مالك السرك بمعاقبة وإه‍انة روسيا
مما أدى إلى غضب الدب الروسي هل يؤدي هذا لحرب عالمية أو تكرار ما حدث في 1989 ؟

LAISSER UN COMMENTAIRE

Please enter your comment!
Please enter your name here